28 ربيع الأول 1438 هـ


برعاية معالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عادل بن زيد الطريفي، تعتزم الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع تنظيم النسخة الثانية من الملتقى الاستثماري للإعلام المرئي والمسموع يومي 28-29 ربيع الأول الجاري تحت شعار "محتوى تصنعه، عالم يشاهده" ، وذلك بمركز الملك فهد الثقافي بالرياض.

ومن المقرر أن يسلط الملتقى الضوء على النواحي الفنية لصناعة المحتوى المرئي والمسموع في المملكة، واستطلاع فرص الاستثمار في صناعة الإعلام بالمملكة، كما سيستضيف الملتقى متحدثين محليين وعالميين.
ويتضمن الملتقى العديد من ورش عمل مصاحبة و توقيع اتفاقيات مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية ومركز الإبداع في المنطقة الشرقية .
وأعرب رئيس الهيئة بندر بن محمد عسيري عن سعادته برعاية معالي وزير الثقافة والإعلام لفعاليات الملتقى، مشيراً إلى أن تنظيمه يأتي في إطار السعي إلى تعريف المجتمع بالهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع وأهدافها، وجهودها في سبيل تسهيل وتنظيم صناعة الإعلام المرئي والمسموع، والارتقاء بهذه الصناعة من خلال مشاركة الشباب والفتيات الموهوبين والمهتمين بهذه الصناعة.
وتدعم الملتقى مجموعة من الجهات والشركات منها شركة هواوي السعودية، الشريك الاستراتيجي للنسخة الثانية للملتقى، والخطوط الجوية السعودية الناقل الجوي والعديد من الشركات الراعية. وكان الملتقى الاستثماري للإعلام المرئي والمسموع الأول قد أقيم في شهر أبريل الماضي في مدينة الدمام بمشاركة المستثمرين وأصحاب المواهب .​